البعد المسيحي للسياسة الروسية في المشرق العربي

8,00 $

الكاتبسليم هاني منصورتاريخ النشر31/8/2021عدد الصفحات167الطبعةالأولىISBN9789953829531


الوزن0,195 كيلوجرام
الأبعاد21,5 × 13,5 سنتيميتر


 صدر عن مركز دراسات الوحدة العربية كتاب البعد المسيحي للسياسة الروسية في المشرق العربي للدكتور سليم هاني منصور.

كثيرًا ما يتم التركيز على البعثات اليسوعية والكاثوليكية والبروتستانتية ودورها في خدمة المشاريع الاستعمارية لكل من فرنسا وبريطانيا في منطقة المشرق العربي، في حين لم يلقَ البحث في دور البعثات الأرثوذكسية الروسية هذا القدر من الاهتمام، ربما بسبب الانكفاء المبكر للدور الاستعماري لروسيا في المنطقة عقب انتصار الثورة البلشفية عام 1917 ، وفضح النظام السوفياتي الجديد السياسات الاستعمارية للدول الكبرى في المنطقة، بما فيها دور روسيا القيصرية.

يبحث هذا الكتاب في دور الدين في السياسة الروسية في المشرق العربي وتبدُّل محورية هذا الدور بحسب المراحل التاريخية المختلفة التي مرت روسيا بها منذ عهد القيصرية، مرورًا بالعهد السوفياتي الشيوعي، وصولاً إلى عهد الرئيس الحالي فلاديمير بوتين ذي التوجه القومي.

يلقي الكتاب الضوء على تشابه الأدوات التي استخدمتها روسيا في حلبة المنافسة والصراع مع الدول الغربية في المنطقة، كالإرساليات وإقامة الكنائس والمدارس، ويعرض الكتاب لعلاقة روسيا بالمسيحيين، الأرثوذكس خصوصًا، ودورها في الاهتمام بالأراضي المقدسة والدفاع عن الأرثوذكس في مواجهة المذاهب المسيحية الأخرى في المنطقة.

يتضمن الكتاب خمسة فصول، فضلاً عن المقدمة والخاتمة والمراجع والفهرس.

سليم هاني منصور

أستاذ متفرغ في الجامعة اللبنانية – كلية الآداب والعلوم الإنسانية. حائز شهادات البكالوريوس في التجارة، شعبة إدارة الأعمال - جامعة بيروت العربية، والماجستير في الدراسات الإسلامية – جامعة الإمام الأوزاعي (1999)، والدكتوراة في الدراسات الإسلامية – جامعة الإمام الأوزاعي (2004)، له عدد من المؤلفات في الشؤون الإسلامية، المتخصصة بخاصة في شؤون الوقف.

    إضافة مراجعة

    Privacy Preference Center