بحث متقدّم  
AR EN
المطبوعات والمجلّات المواد
مستخدم جديد
هل نسيت كلمة السر؟
عربة التسوق
عربة التسوق
عربة التسوق خاصتك فارغة
خريطة الموقع مراسلة المركز الصفحة الرئيسية
مستخدم جديد؟ سجّل هنا الآن..
أخبار  
محاضرة للدكتور خير الدين حسيب " العرب والعالم الى اين"    المبادرة الوطنية لحل الأزمة العراقية    كتاب برنامج لمستقبل العراق بعد إنهاء الاحتلال متوفر الكترونيا على موقع المركز    محاضرة الدكتور خير الدين حسيب ألقيت بدعوة من مؤسسة شومان    تقرير في برنامج عالم الكتب على قناة بي بي سي عربي: النفط العربي والسياسة    ملخص البرنامج العلميّ لمركز دراسات الوحدة العربية، 2015 – 2019    الجلسة الختامية لندوة مستقبل التغيير في الوطن العربي
عودة إلى الصّفحة السابقة
ثقافة »
نقد الثقافة الغربية في الاستشراق والمركزية الاوروبية (1 / 2016)
نقد الثقافة الغربية في الاستشراق والمركزية الاوروبية (السعر: 11$)
الطبعة | الطبعة الأولى
النوع | كتاب
عدد الصفحات | 287
السعر:  14$ السعر الجديد:  11$ الكميّة:    شراء: 
صدر عن مركز دراسات الوحدة العربية كتاب نقد الثقافة الغربية: في الاستشراق والمركزية الاوروبية للدكتور عبد الاله بلقزيز.
وهو الكتاب الرابع والأخير من سلسلة كتب "العرب والحداثة" للدكتور بلقزيز التي سبق أن نشر المركز أجزاءها الثلاثة السابقة (من الإصلاح إلى النهضة، ومن النهضة إلى الحداثة، ونقد التراث). وهذا الجزءُ شديدُ الصّلة بسابقهِ (نقد التراث) لأنهما معاً يتناولان الإشكالية عينَها في الوعي العربي (الأنا والآخر) من زاويتين مختلفتين.
يتناول نقد الثقافة الغربية هذا تياراً من تيارات الفكر العربي الحديث والمعاصر يمارس أعلامُه نقداً للأنا والآخر معاً، لا من موقع الدفاع عن التراث بكليته ولا من موقع التماهي مع الثقافة الغربية بكليتها، بل هم يجمعهم مشروع ثقافي واحد هو الحداثة، لا بوصفها نموذجاً للاستنساخ والتقليد واستيراد الفكر كسلع جاهزة، بل بوصفها مشروعاً تاريخياً كونياً تبنيه الثقافات والمجتمعات مستفيدة من خبرات الآخرين.
يركز الكتاب على محورين من محاور الثقافة الغربية طالما كان لهما تأثير في علاقة أوروبا والغرب بالآخر، وبخاصة الآخر العربي، أي الاستشراق والثقافة الأوروبية التمركز، اللذين يمثلان اثنين من أهم محاور نقد الثقافة الغربية في فكر الحداثيين العرب الذين يتناول هذا الكتاب بالتحليل والنقد أعمال نخبة منهم. وهذا الجزءُ شديدُ الصّلة بسابقهِ (نقد التراث) لأنهما معاً يتناولان الإشكالية عينَها في الوعي العربي (الأنا والآخر) من زاويتين مختلفتين.
يتناول نقد الثقافة الغربية هذا تياراً من تيارات الفكر العربي الحديث والمعاصر يمارس أعلامُه نقداً للأنا والآخر معاً، لا من موقع الدفاع عن التراث بكليته ولا من موقع التماهي مع الثقافة الغربية بكليتها، بل هم يجمعهم مشروع ثقافي واحد هو الحداثة، لا بوصفها نموذجاً للاستنساخ والتقليد واستيراد الفكر كسلع جاهزة، بل بوصفها مشروعاً تاريخياً كونياً تبنيه الثقافات والمجتمعات مستفيدة من خبرات الآخرين.
يركز الكتاب على محورين من محاور الثقافة الغربية طالما كان لهما تأثير في علاقة أوروبا والغرب بالآخر، وبخاصة الآخر العربي، أي الاستشراق والثقافة الأوروبية التمركز، اللذين يمثلان اثنين من أهم محاور نقد الثقافة الغربية في فكر الحداثيين العرب الذين يتناول هذا الكتاب بالتحليل والنقد أعمال نخبة
أضف تعليق أضف تعليق
تعليقات القرّاء تعليقات القرّاء عدد التعليقات: 0